إحتفالا باليوم العالمي للنظافة..وفد دبلوماسي رفيع المستوى يزور شركة “بوليكلين” المواطنة ( الصور)

تفعيلا للدبلوماسية الاقتصادية و بمناسبة اليوم العالمي للنظافة الذي يخلده العالم كل سنة ، و لاكتشاف سبل تطوير العلاقات الاقتصادية و الصناعية دوليا خصوصا في مجال تدوير و تثمين النفايات الصناعية ، زار شركة بوليكلين الشركة الوطنية المواطنة وفد ديبلوماسي رفيع مكون من :
– سعادة السفير اوكطاي كرينوف سفير دولة أذربيجان بالمملكة
– سعادة السفيرة اكسنا فسيليفا سفيرة دولة اوكرانيا بالمملكة
– فخامة الداطو السيد حسن عماري رئيس الجمعية المغربية للتعاون و الصداقة بين الشعوب
– السيد مختار مرابط رئيس الائتلاف الوطني للدبلوماسية الموازية و رئيس جمعية خريجي المدرسة الوطنية العليا للكهرباء و الميكانيك للمهندسين
في تدخله اشار رئيس شركة بوليكلين السيد ادريس الناهية الى كون شركة بوليكلين شركة مواطنة تقوم على مجهودات كفائات مغربية يشهد لها بالكفائة ، المهنية و التفوق وطنيا و دوليا حققت الكثير في مجال تدوير و تثمين النفايات الصناعية و لا زالت تطمح الى تقديم المزيد خدمة للوطن و تماشيا مع التوجيهات المولوية السامية في مجالات الحفاظ على البيئة و التنمية المستدامة . كما اشار السيد الرئيس الى كون حجم و كمية النفاية المدورة لا زالت لا ترقى الى المستوى المطلوب و الذي يمكن ان يخلق المزيد من فرص الاستثمار و خلق مناصب الشغل و اضاف ان الشركة تطمح الى تطوير اعمالها نحول عدة وحدات جديدة سيتم احداثها مستقبلاً.
من جانبه اعلن السيد سفير دولة أذربيجان عن إعجابه بالمستوى العالي للحرفية التي اظهرتها الشركة و كذا التطور الاقتصادي و الصناعي الذي عرفته الشركة منذ انشائها
و في تدخلها اشارت السيدة السفارة عن مدى إعجابها بمستوى التطور الذي تعرفه الشركة و الذي يضاهي مستويات التطور لذا شركات عالمية في بلدها معلنة عن استعدادها لبحث سبل التعاون بين بلدها و المغرب خصوصا في مجال الحفاظ على البيئة .
هذا اللقاء الهام جاء تمرة لجهود السيد حسن عماري رئيس الجمعية المغربية للتعاون والصداقة بين الشعوب الهادفة الى تطوير العلاقات و التقارب بين الدول عبر لقاءات مباشرة بين البعثات الدبلوماسية و شركات مغربية رائدة في مجال اشتغالها بهذف تطوير التعاون و التبادل التجاري و الصناعي بين هذه البلدان و المغرب .
من جانبه تقدم السيد مختار مرابط بالشكر و التقدير لكل المشاركين في اللقاء معربا عن رغبته في تطوير الكيفي للعلاقات الاقتصادية بين المغرب و الدول الصديقة و عن رغبته في تظافر الجهود لخلق المزيد من فرص الاستثمار و جلب رؤوس الاموال الخارجية مع خلق فرص حقيقية للشغل للكفائات الوطنية المغربية .

Loading...