مجموعة مفضل تنخرط في الزخم الوطني التضامني في مواجهة كوفيد-19

أمام الأزمة الصحية العالمية التي وصل نطاقها إلى بلادنا، وفي إطار المبادرة السامية التي أطلقها النظر السديد لصاحب الجلالة الملك محمد السدس نصره الله في مواجهة جائحة كوفيد-19، قررت مجموعة مفضل المساهمة في المجهود الوطني من خلال اعتماد مخطط تضامني خاص.

ويشمل هذا المخطط التضامني مبادرات في اتجاه مستخدمي المجموعة ومنتسبيها، إضافة إلى مبادرات أخرى في اتجاه السلطات العمومية، والطاقم الطبي المعالج والأسر المعوزة.

1. قدمت مجموعة مفضل مساهمة بقيمة 1 مليون درهم للصندوق الخاص بتدبير جائحة كورونا، والذي أحدث بموجب توجيه سامي لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله.

2. وضعت مجموعة مفضل رهن إشارة السلطات العمومية والطاقم الطبي، مؤسستها الفندقية “إبيس المحمدية” التي تبلغ سعتها الإيوائية 96 غرفة. ونفدت هذه العملية، التي تعتبر الأولى من نوعها في المغرب، منذ يوم 24 مارس الأخير وذلك بتنسيق مع عمالة المحمدية. وتجدر الإشارة إلى أن المجموعة توفر للأشخاص الذين تم إيواؤهم بالمؤسسة كل الإجراءات والتدابير الصحية التي يستلزمها أمنهم وسلامتهم.

3. وفاء لهويتها كمقاولة مواطنة، قررت مجموعة مفضل الحفاظ بشكل تام وكامل على الشغل والأجور بالنسبة لمجموع مستخدميها، وذلك في جميع فروع المجموعة وكل مجالات نشاطها (العقار، الفندقة، تدبير الأصول، البناء والأشغال، والتعليم)، وذلك على طول المدة التي ستستغرقها هذه الوضعية الاستثنائية التي تجتازها بلادنا.

4. حرصا منها على سلامة وأمن مستخدميها وصحتهم، اعتمدت مجموعة مفضل مجموعة من التدابير الصحية الصارمة منذ بداية الأزمة الصحية: التباعد الاجتماعي، العمل عن بعد، إضافة إلى تنظيم دورات تكوينية وتحسيسية حول كوفيد 19 بتعاون مع طبيب الشغل، والموجهة إلى المستخدمين، سواء داخل المكاتب الإدارية أم في أوراش المجموعة. إضافة إلى التعقيم المنهجي لمجموع مباني المجموعة ومرافقها، مع وضع موزعات مواد التنظيف الكحولية، وتوفير الكمامات والقفازات الوقائية لمجموع المستخدمين ومراقبة حرارة الأشخاص بشكل يومي.

5. تؤكد مجموعة مفضل التزامها بضمان استمرار أداء مستحقات الممونين، وذلك حتى خلال فترات عدم النشاط.

6. قامت مجموعة مفضل يوم 20 مارس الماضي، من خلال مؤسستها، بتوزيع 2000 قفة غذائية وصحية على الأسر المعوزة. وتعتزم مواصلة هذه العملية طوال المدة التي سيستغرقها الحجر الصحي.

نبذة عن مجموعة مفضل

أنشأت مجموعة مفضل من طرف السيد محمد مفضل منذ حوالي 39 سنة، وتمت هيكلة أنشطتها أخيرا حول 5 أقطاب للتميز (العقار، الفندقة، البناء، تدبير الأصول، والتعليم). وتعتبر المجموعة سباقة لطرح مفهوم الإقامات المغلقة والشاطئية. من خلال تواجدها في 9 من بين أهم مدن المملكة، تعتبر المجموعة اليوم مرجعا في مجال العقار متعدد المكونات في المغرب.

أقيمت مجموعة مفضل حول مجموعة من القيم التأسيسية، من بينها الالتزام والشفافية والاحترام وروح الفريق والمسؤولية، مع وضع إرضاء الزبون كمحور مركزي في صلب استراتيجيتها التنموية.

باعتبارها مجموعة مرجعية ورائدة في مجالها، حرصت مجموعة مفضل على أن تتمحور مقاربتها التنموية بشكل دائم ومستمر حول مفاهيم مجددة ومبتكرة غير مسبوقة في المغرب، خاصة عبر إطلاق أول إقامة شاطئية مغلقة ومؤمنة، ومشاريع مندمجة متعددة المكونات والتي تشمل من وحدات سكنية وفندقية ومحلات تجارية ومهنية، والتي توفر من خلال ذلك عرضا شاملا لفائدة الأفراد والمؤسسات.

للمزيد من المعلومات: www.groupemfadel.com

نبدة عن مؤسسة مفضل

تم إحداث مؤسسة مفضل في فبراير 2006 بغرض المساهمة في تحقيق التقدم الاجتماعي والاقتصادي والبيئي في المغرب. تجسيدا لانخراطها في روح المبادرة الوطنية للتنمية البشرية التي أعطى انطلاقتها صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله في خطابه السامي ليوم 18 مايو 2005، التزمت مجموعة مفضل منذ أزيد من عقد من الزمن عبر مؤسستها لفائدة مجموعة من المبادرات الاجتماعية للقرب بتآزر مع جمعيات محلية ووطنية، والتي يشمل مجال تدخلاتها الوسط الحضري والوسط القروي على السواء، وذلك لصالح الأطفال والأسر الذين يعانون من الحاجة. وتقوم المؤسسة بشكل منتظم بالعديد من الأعمال الاجتماعية (قفف رمضان، توزيع الحقائب المدرسية، توزيع الأدوية، إلخ…).

Loading...